الاخبار

⭕ إتحاد أصحاب العمل يعلن تأييده لمبادرة رئيس الوزراء

د. حمدوك: مبادرة رئيس الوزراء ستساهم في تصحيح المسار الاقتصادي

أعلن اتحاد أصحاب العمل السوداني عن دعمه للمبادرة التي أطلقها دولة رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبد الله حمدوك (الازمة الوطنية وقضايا الانتقال – الطريق الى الامام).

واشار الاتحاد إلى أن المبادرة تأتي في توقيتها بفضل الجهود الوطنية التي استطاعت البلاد بفضلها تخطي بعض العقبات والتعقيدات التي ورثتها عن النظام البائد والوصول إلى تجاوب وتعاون مع المجتمع الدولي الداعم لمرحلة الانتقال والتحول الديمقراطي، وهي الجهود التي أفلحت في تحقيق عودة السودان للمجتمع الدولي عقب إزالة اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، ورفع الحصار الاقتصادي، وتمهيد الطريق للاندماج في منظومة الاقتصاد والنظام المصرفي العالمي.

جاء ذلك لدى لقاء وفد اتحاد أصحاب العمل برئاسة المهندس هاشم صلاح مطر رئيس الاتحاد برئيس الوزراء بمكتبه اليوم وذلك بهدف التفاكر حول مبادرة رئيس الوزراء الذي طرحها موخراً لمعالجة الأزمة الوطنية التي تمر بها البلاد.

وقد أكد رئيس مجلس الوزراء د. عبد الله حمدوك أهمية المبادرة التي طرحها مؤخراً في تصحيح المسار الاقتصادي بالبلاد والانطلاق به إلى آفاق النهضة والتطور بما يعود بالنفع والخير الوفير على أبناء الشعب السوداني الذي قاد ثورة ديسمبر المجيدة.

وأوضح رئيس مجلس الوزراء أنه رغم التحديات التي تواجه حكومة الفترة الانتقالية إلا أنها عكفت على معالجتها من خلال رؤية متكاملة واولويات، لافتاً إلى أنه لا يمكن تحقيق التنمية أو قيام أي مشروع نهضوي مستقر ومستدام دون الشراكة بين القطاع العام والخاص.

من جانبه قال المهندس هاشم مطر رئيس اتحاد اصحاب العمل أن المبادرة تأتي في ظل النجاح الذي تحقق في كثير من الملفات على الصعيد الداخلي، اهمها الالتزام بالإيفاء باستحقاقات ترسيخ السلام والاستقرار بربوع البلاد، إلا أن هنالك تحديات داخلية مازالت ماثلة، منوهاً إلى أن القطاع الخاص يرى أن مبادرة رئيس الوزراء في محاورها المختلفة قد خاطبت مسبباتها ووضعت اسس الحلول لها بما يحقق أهدافها.

وأشار إلى اهتمام القطاع الخاص بمحور “قضايا الاقتصاد” في مبادرة السيد رئيس الوزراء والتي يؤمن على ما جاء فيها، إلا أنه يؤكد على ضرورة وجود علاقات أفضل بين أجهزة الحكومة الانتقالية وخاصة ذات الارتباط بالقطاع الاقتصادي وبين القطاع الخاص الوطني ممثلاً في اتحاد اصحاب العمل السوداني ليلعب دوراً اساسياً في السياسات والاجراءات الاقتصادية.

وقال المهندس مطر إن اللقاء تناول القضايا التي تخص الاتحاد، مبيناً أن قضايا وهموم وتحديات القطاع الخاص في أجهزته المختلفة هي القضية التي يعمل عليها الاتحاد بكل تجرد ومسؤولية بالتنسيق مع أجهزة الدولة المختلفة لتمكينها من أداء دورها الاصيل في بناء الوطن ومواكبة الانفتاح الخارجي والذي بدأت بشرياته تظهر بشكل متسارع.

وقال إن القطاع الخاص ورغم كل التحديات لكنه حريص على دعم ومساندة الجهود المبذولة في شأن القضايا القومية والازمات.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى