الاخبارحواراتولايات

⭕ إرتفاع حصيلة قتلى ”قلاب“ بشمال دارفور ونزوح العشرات من الأسر

الفاشر: محمد زكريا

ارتفعت حصيلة قتلى الاعتداءات التي نفذها مسلحون أمس الأول “السبت” على قرية ”قلاب“ 35 كلم غرب مدينة الفاشر بشمال دارفور إلى شخصين ،وإصابة أخرين. في الوقت الذي وصلت فيه إلى المنطقة تعزيزات عسكرية قادمة من عاصمة الولاية ،الفاشر،للسيطرة على الموقف.

وقال والي شمال دارفور ”نمر محمد عبد الرحمن“ “إن النزاع الذي وقع في المنطقة يمثل مهددا أمنيا في المنطقة. مؤكدا أن حكومته أرسلت قوة عسكرية للسيطرة على الموقف ،وبسط هيبة الدولة وسيادة حكم القانون.

فيما قال شاهد عيان من أبناء قرية ”قلاب“ في اتصال هاتفي:” إن حصيلة القتلى ارتفعت اليوم ”الثلاثاء” إلى شخصين بوفاة أحد الجرحى في مستشفى الفاشر التعليمي يدعي ”صديق الدين علي يوسف“.

وأشار إلى وصول جرحى أخرين صباح اليوم على ظهر الدواب إلى مخيم زمزم للنازحين ،وأضاف أن المسلحين قدموا إلى المنطقة وهم يمتطون الجمال والخيول بجانب سيارتين مما أسفر عن نزوح عشرات الأسر من قرى حول قلاب وطويلة إلى مخيم زمزم وقلاب وطويلة من بينهم أطفال ونساء وشيوخ. وذكر أن الفارين يواجهون ظروفا إنسانية بالغة التعقيد وهم في حاجة لمساعدات عاجلة.

وشهدت المنطقة خلال اليومين الماضيين هجمات متكررة ضد مواطنين عزل تنفذها مليشيات مسلحة يمتطون دراجات نارية أدت إلى مقتل وإصابة عدد من الضحايا، بجاتب إلى نزوح وتشريد العشرات.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى