الاخباررأي

⭕ من أعلى المنصة – ياسر الفادني – يكتب.. الشتارة بتغلب الشطارة.. !

⤵️ من أعلي المنصة

✍️ ياسر الفادني

الشتارة بتغلب الشطارة !

الدولة هي عبارة عن منظومة تحكم بواسطة أفراد يديرون دولاب العمل فيها ابتداءا من رئيس الدولة والوزراء والولاة وكلاء الوزارات والمدراء العامين كل واحد من هؤلاء عندما يتحدث يجب أن يتحدث بإسم الدولة وهو الذي يمثل الحكومة مهما كان منصبه فهذا منهج معترف به وأسلوب متبع في معظم الدول …

ما نراه الآن في حكومتنا العجب العجيب ، كل واحد منهم يصرح كيفما شاء وحيثما أراد ، منهم من يصرح تصريحات موزونة ومنهم من يشاتر ومنهم من يغرد خارج السرب ومنهم من (يعرض) خارج (الحلقة) ومنهم من يعرج خارج النص ، بالذات الولاة كثير منهم لم يوفق في الأداء ولا في الحديث والشواهد كثيرة لا حصر لها ، أما الوزراء فحدث عنهم ولا حرج فيهم من يخطيء اخطاءا نحوية قاتلة ومنهم من يخطيء في تلاوة آية ومنهم من يغرد في حسابه تغريدة غريبة كتغريدة ماكينة التصوير المشهورة ، وعن الآخرين اتحدث مثل مدير صندوق الإسكان الذي قال إن البيوت التي نسكن فيها وسكن فيها من قبل آباءنا وامهاتنا و أجدادنا لا تصلح للسكن البشري ويجب إزالتها كلها لا أدري من آي كوكب اتي؟ هذا الرجل ومن أي بلاد جاء؟وأين ولد؟

كم من تصريحات غير موفقة من رؤساء او مسؤولين تسببت في استدعاءات لسفراء وكم من تصريحات تسببت في قطع العلاقات بين دول ، وكم من تصريحات قيلت لمواطنين افسدت العلاقة بين الوالي والرئيس وتسببت في إقالته، وكم من تصريحات كادت أن تتسبب في حرب بين دولتين كالتي كادت أن تحدث بين الكوريتين ، في النزاعات التي تحدث بين الدول او داخلها عندما تكون هنالك مفاوضات لراب الصدع بين دولتين او مفاوضات سلام داخل هذه الدول يبدا الوسطاء بتنفيذ شرط وقف العدائيات ، ووقف العدائيات اهم بند فيها وقف التصريحات التي تذكي اوار النزاع ،هذه لابد من إيقافها ثم ينتقل إلي ماتبقي في أجندة الطاولة

يجب علي الدولة أن تضبط تصريحات المسؤولين ويجب عمل خطاب موحد لهم ، مثلا في مصر تجد السيسي عندما يتحدث يرتب له فقرات خطابه إن كان باللهجة العامية المصرية أو باللغة العربية ، لم نسمع تصريحات غير منضبطة هناك ، مايعجبي في الأجهزة النظامية إن كان القوات المسلحة أو الشرطة أو الأمن، أن هناك مكتب إعلامي متخصص وهو الناطق الرسمي لهذه الجهات وهو الذي يحق له أن يتحدث باسم المنظومة الأمنية المعينة ولايحق لأي ضابط التصريح إلا بإذن من الجهة الاعلي لذا نجد التصريحات التي تخرج من الجهات النظامية منضبطة إلي حد كبير

توحيد الخطاب الإعلامي للجهاز التنفيذي مسألة مهمة وياتي هنا دور إدارة المراسم فهي إدارة مهمة يجب أن يدرب منسوبيها علي البرتكول والاتكيت وكل ما يخص العمل المراسمي ويجب علي كل وزير أن تكون له إدارة مراسم يرتبون برنامجه وخطابه وماذا يقول ومتي يصرح وكيف يكون هندامه الرسمي علي حسب كل مناسبة والمراسم علم كالعلوم الاخري يجب أن يدرس ، اللسان يمكن أن يدخلك الجنة ان كنت ذاكرا به وسمحا في القول ويمكن أن تدخل به النار إن كان بذيئا في اللفظ وقبيحا في الكلام ، عن الحارث بن هشام رضي الله عنه قال لرسول الله صلى الله عليه وسلم : أخبرني بأمر أعتصم به؛ فقال: رسول الله: «أملك هذا وأشار إلى لسانه» ،
اللسان هو عنوان الشخص فيجب أن يكون عنوانك جميلا ، و(الشتارة) حتما بضيع (الشطارة ) ، فيا سادة اضبطوا تصريحاتكم إني لكم من الناصحين .

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى