الاخبارحوادثولايات

⭕ تعزيزات عسكرية مشتركة الى “الردوم” بعد مقتل وإصابة “28” شخص

– دفعت ولاية جنوب دارفور بتعزيزات عسكرية مشتركة كبيرة إلى مناطق مزارع المخدرات بالردوم جنوب نيالا حاضرة الولاية في أعقاب تعرض قوات مكافحة المخدرات إلى هجوم مسلح من عصابات المخدرات أدى الي إستشهاد (14) فرد من بينهم ضابط وجرح (14) آخرين.

وقال والي ولاية جنوب دارفور مهدي إسحق في تصريح (لسونا) اليوم بمطار نيالا قبيل وصول الجرحى وجثامين الشهداء إن قوات الشرطة تعرضت لكمين غادر من تجار المخدرات أدى إلى إستشهادهم بعد تبادل إطلاق النار وإستبسالهم بشجاعة رغم كثافة النيران المضادة من الغابة وأضاف أن مثل هذه الأفعال لن توقف رجال الشرطة البواسل عن أداء واجبهم.

وأكد مهدي أن لجنة أمن الولاية دفعت بتعزيزات عسكرية (قوات مشتركة) من محلية برام، مناجم الذهب أغبش ومتحركات من محلية تلس ستصل المنطقة وتجري اللازم بموجب القانون، فضلاً عن إرسال طائرة لنقل الجرحي وجثامين الشهداء.

ولفت الوالي الى تحريك قوات مشتركة إضافية من نيالا لتعزيز القوات الموجودة فى المنطقة وقدم موسي مهدي التعازي لكل قوات الشرطة السودانية ووزير الداخلية والمدير العام لقوات الشرطة وهيئة القيادة وأسر الشهداء على الفقد الجلل ووعد بالقبض على المجرمين وتقديمهم لمحاكمة عادلة وناجزة.

#سونا 

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى