الاخبار

⭕ الحرية و التغيير: وزراء سابقون كانوا جزءًا من الأزمة الحالية

الحرية و التغيير: وزراء سابقون كانوا جزءًا من الأزمة الحالية

وصف رئيس حزب البعث العربي الاشتراكي القيادي بالمجلس المركزي للحرية والتغيير التجاني مصطفى، الوضع في السودان بالمعقّد، مؤكّدًا أنّ الذين يسيطرون على مقاليد الحكم حاليًا لا يملكون أيّ رؤية للحل، كما لا يملك الذين كانوا يتبوأون المناصب قبل الخامس والعشرين من أكتوبر أيّ أطر للتوافق والخروج إلى برّ الأمان.

وأقرّ التجاني بحسب صحيفة الصيحة الصادرة، الأثنين،بأنّ رفض الثوار لوزراء سابقين ينتمون إلى الحرية والتغيير في الاحتجاجات الأخيرة وطردهم هو سلوك طبيعي لأنّهم كانوا جزءًا من الأزمة الحالية.

وقال” كلّما تأخر الحلّ كلما زادت المسألة تعقيدًا”

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى