الاخبارطب وصحة

⭕ متحور «كورونا» الأفريقي يثير قلق العالم

متحور «كورونا» الأفريقي يربك العالم

ارتفع منسوب القلق مجدداً في الدوائر الصحية العالمية بعد رصد متحوّر فيروسي «مثير للقلق» في جنوب أفريقيا، فيما تستمر وتيرة سريان الوباء صعوداً في جميع البلدان الأوروبية التي تتأهّب لجولة جديدة من تدابير الوقاية الصارمة.

وسجّلت خمس دول على الأقل، هي جنوب أفريقيا وبوتسوانا وهونغ كونغ وإسرائيل وبلجيكا، إصابات محدودة بالمتحور الجديد الذي يخشى علماء أن يكون أكثر قدرة على الانتشار وأكثر مقاومة للقاحات المعتمدة ضد «كوفيد – 19».

وأعلنت دول عدة حول العالم تشديد قيود السفر ومنع الرحلات الجوية من دول تقع في جنوب القارة الأفريقية. وقررت السعودية في هذا السياق تعليق الدخول إلى أراضيها من 7 دول أفريقية، هي: جنوب أفريقيا، ونامبيا، وبوتسوانا، وزيمبابوي، وموزمبيق، ومملكتا ليسوتو إوسواتيني، بناء على ما رفعته الجهات الصحية المختصة في المملكة عن ظهور السلالة المتحورة من «كوفيد – 19»، ورصد انتقال مصابين منها إلى دول أخرى.

من جانبها، عقدت منظمة الصحة العالمية اجتماعاً طارئاً لتحليل المتحّور الجديد الذي أربك العالم، لمعرفة سرعة سريانه ومدى فتكه ومقاومته للقاحات. وعدّت المنظمة المتحور الجديد «مقلقاً»، وأطلقت عليه اسم «أوميكرون». وقال الناطق باسمها كريستيان ليندماير إن «الأمر يحتاج لأسابيع لتحديد قدرة السلالة على الانتشار وفعالية اللقاحات والأدوية في مواجهتها».

من جهتها، قالت ماريا فان كيرخوف عالمة الأوبئة ورئيسة الفريق التقني المعني بـ«كوفيد – 19» في المنظمة: «لا نعلم الكثير حتى الآن. ما نعلمه هو أن هذه السلالة المتحورة تحتوي على عدد كبير من الطفرات. المقلق هو أنه عندما يكون هناك كثير من الطفرات، فقد يكون لذلك تأثير على سلوك الفيروس».

وبدا أن المتحور الأفريقي من «كورونا» تسبب أمس في زلزال بأسواق الأسهم العالمية، في ظل تسجيل خسائر فادحة في جميع الأصول وسط إقبال كبير على الملاذات.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى