الاخباررأي

✍️آخر الليل – إسحق أحمد فضل الله – يكتب.. والصورة فصيحة..!

#و_الصورة_فصيحة

  #آخر_الليل

  #إسحق_أحمد_فضل_الله

  الخميس/ ٢١/ أكتوبر/ ٢٠٢١

  ــــــــ

  و بعض الصور هو ..

  قحت مسيرتها تخرج الخميس

  و مسيرة قحت قادتها هم

  سيد الطيب … لندن .

  أسعد التاي .. الإمارات .

  مها سليمان … لندن .

  أسعد علي حسن ..فرنسا .

  مجاهد بشرى .. ألمانيا .

  محمد خليفة.. مصر .

  فكري علي أحمد .. أمريكا .

  محمد خالد دوشكا… الإمارات

  داليا الطاهر .. السعودية .

  و قناة الجزيرة .

  هذه هي قيادات قحت التي تقود مسيرة اليوم .

  و قيادة الإعتصام أمام القصر بعضها تبدو و كأنها تتحول من مجرد لافتات إلى رد غاضب جداً .

  فالسيد وجدي صالح يطلق في مدني حديثاً عنصرياً و يقول إن الإعتصام هو شيء معزول .

  و من العزل و العنصرية لافتات الخيام تقول

  خيمة سنار .

  خيمة المسيرية .

  خيمة التجمع السوداني .

  خيمة الأغلبية الصامتة .

  خيمة الأمة .

  خيمة الحركات جناح السلام .

  خيمة التحالف الديمقراطي .

  خيمة رابطة الفلاتة الخرطوم .

  خيمة تجمع المستقلين .  

  خيمة أولاد حميد .

  خيمة قوى الثورة المتحدة .

  و المدهش أن من لا خيمة لهم هم الأحزاب الكبيرة

  و الخيام التي تمتد ما بين الخارجية شرقاً و مجلس الوزراء غرباً و شارع البلدية جنوباً ( السلطات منعت إمتداد الخيام جنوباً لأنها سوف تعطل الحركة ) .. الخيام نتوقف عن أحصائها لكن الخيام فصاحتها رائعة

  و الميكرفون و الندوات داخل كل خيمة يعني ضخامة العدد .

  والطبل والوازا و النقارة و الطمبور و المردوم و الطار الأصوات التي تضج في الساحة تصبح خطاباً يقول

  : – هنا السودان .

  و ما تقوله قحت يرسمه حديث تنسبه المواقع للسيد وجدي .. فالمواقع تنسب إلى وجدي أنه / على موقعه و هو يخاطب أحد قادة قحت/ قال لصاحبه 

  : – إنت عارف … ؟؟ لو ما نجحت مليونيتنا دي إلا نشوف لينا جوازات تانية … و إلا نشوف لينا حجر نندفن فيهو لأن الناس ديل مندفعين و أكثر شيء ح يشتغلوا ضدنا لأن شغلنا كان فيهو أحقاد و ضغاين ..

 …….

و المواقع تنقل أحاديث آخرين عن المشهد .

  قالوا

  : – أبرز ما في الإعتصام أنه عنده تمويل ضخم ..

  قال : – نهر النيل أمس الأول قالوا …. مستعدين نعتصم سنة .

  و أمس الرشايدة قالوا …. نكتفي بالإعتصام سنة .

  قالوا

  : – و ألف جهة سوف تدعم الإعتصام سنة

  و آخر من قحت يقول لآخر : –

  الناس ديل إذا مسكوا في حلقومنا ما ح يفكوهو .

  ……….

  و الشعور بالخوف يجعل الخائف خطيراً.

  و الجهات الأمنية تشعر إن المخطط الخميس هو 

  : – إعتصام أمام البرلمان أمدرمان

  ثم مطالبة بتكوين مجلس تشريعي من قحت . 

  و إنهاء المجلس العسكري 

  و …

  و عند الفشل تنطلق الخطوة الأخرى .

  و الخطوة الأخرى هي أي شيء يحوِّل الإعتصام .. إلى جنون يشتبك مع الأمن عندها في الساعة ذاتها أو أي عمل داخل الإعتصام يقود إلى إضطراب و هياج و أي شيء ينهي الإعتصام ..

  و مجموعة تختبئ داخل وزارة التجارة لبداية الهياج .

  و إشاعة أن قوات أخرى تتدخل .

  ………

  و كل هذا يموج و عيونه و آذانه تنتظر شيئاً من البرهان و حميدتي .

  و البرهان يخرج من باب مكتبه و يدخل من الشباك .

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى