الاخبار

⭕ الكشف عن أسباب توقف إذاعة القرآن الكريم   

 نفت قناة الخرطوم الدولية اغلاق اذاعة القرآن الكريم FM105

 باوامر من اية جهة واكدت ان الاذاعة توقفت لعطل فني على حسب بيان جاء فيه :

تداولت الوسائط المختلفة في الأيام الماضية خير توقف بث إذاعة القرآن الكريم FM105 حيث وجد المعرضون فرصة للتحليل والتداول وبث السموم وإلصاق التهم.  

مالا يعلمه المغرضون حول موضوع توقف بث الإذاعة يهمنا جدا توضيحه حتى لا يجد كل ذي غرض غرضه حقيقة تعطل بث هذه الأذاعة بسبب عطل فني في جهاز الإرسال Transmitter ولم يكن ذلك بسبب تدخلات بشرية كما يدعي أصحاب الغرض لوقف بث القرآن الكريم.

كيف يحدث ذلك والإذاعة إذاعة خاصة يمتلكها فرد وهي صدقة لروح والده وصرف على إستيراد الأجهزة وتركيبها ومن ثم إنبرت قناة الخرطوم الدولية بدافع المشاركة في بث إذاعة بهذه القيمة فرعتها ووفرت لها المقر والعاملين وأيضا دون أجر إحتسابا لما عند الله من ثواب في مثل هذه الأعمال.

بهذا نؤكد أن ليس هناك جهة لا داخلية بالقناة ولا خارجية طلبت إيقاف بث هذه الإذاعية مؤقتة ولا بصورة دائمة والعطل فني بحت أصاب جهاز إرسال عمره 25 سنة

 ونؤكد أيضا وبكل الجهد المطلوب نسعى لتوفير جهاز جديد دون عون لا داخلي و خارجي تدفعنا الإرادة والإيمان برسالة هذه الإذاعة التي لن ندخر جهدا في مواصلتها لمسيرتها التي تعتبرها مقدسة

 ومرة أخرى تؤكد القناة أن ما تم تداوله ليس فقط غير صحيح وإنما يتجاوز أبسط القيم الأخلاقية حيث الإدعاء بوقف بث القرآن الكريم الذي يحفظه المولى عز وجل من فوق سبع سموات ( إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون)

 وهنا ايضا يهمنا أن نشير إلى أن اذاعة القرآن الكريم FM102 مازالت تعمل وتلقي العناية والرعاية الكافية من قناة الخرطوم الدولية ولو أن ما تناقلته الوسائط صحيح لكان شمل أيضا إذاعة FM102 والتي تبث القرآن الكريم أيضا.

التوقيع

بدرالدين محمود مدير قناة الخرطوم الدولية

 محمد عثمان عبدالكريم مالك إذاعة FM105 .

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى