الاخبارأحوال الطقسولايات

⭕ الأمطار تجرف الطريق القاري بين السودان و إثيوبيا

جرفت أمطار وسيول جسرا على الطريق القاري الرابط بين السودان وإثيوبيا، الجمعة، كما ألحقت أضرارا بالغة باحدى القرى المجاورة.

وتعرض جسر منطقة سرف سعيد بالطريق القومي “القضارف ـ دوكة ـ القلابات” لانهيار جراء الأمطار التي شهدتها المنطقة.

وألحقت الأمطار أضرارا بالغة بعدد من منازل المواطنين والمؤسسات والمرافق الحكومية بالمنطقة الواقعة بمحلية باسندة في ولاية القضارف بشكل كلي وجزئي.

وتفقد المدير التنفيذي لمحلية باسندة مأمون الضو عبد الرحيم ولجنة أمن المحلية الأضرار التي لحقت بالقرية والجسر.

وقال المدير التنفيذي لسودان تربيون إن الأمطار خلفت خسائر كبيرة تمثلت في انهيار 75 منزلا فضلا عن قطع الطريق القاري الرابط بين السودان وإثيوبيا بانهيار جسر سرف سعيد.

وتستضيف محلية باسندة نحو ثلاثة آلاف لاجئ إثيوبي من قوميتي الكومنت والقُمز في أحدث موجة لجوء، وينتظر إنشاء معسكر ثالث للاجئين الإثيوبيين بالمنطقة بعد تشييد معسكري أم راكوبة والطنيدبة في وقت سابق.

وأضاف المسؤول المحلي أن لجنة الطوارئ بالمحلية وقفت ميدانيا على الأضرار وأجرت المسح الأولي للمتأثرين وناشد لجنة الطوارئ بالولاية والمنظمات للتدخل والاسراع في ارسال المساعدات.

يشار إلى أن محلية باسندة أجرت التدخل السريع لمعالجة بعض الأضرار مثل كلورة المياه عبر الشؤون الصحية بالمحلية

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى