الاخبار

⭕ وزارة التعليم بولاية الخرطوم: تحذر أولياء الأمور وتوضح أسباب زيادة رسوم المدارس الخاصة

قطعت وزارة التربية والتعليم ولاية الخرطوم الطريق أمام أولياء الأمور الذين يخططون لنقل أبنائهم طلاب الصف الأول في المرحلة المتوسطة -الصف السابع سابقاً – الى الصف الثامن بُغية اختصار عامٍ دارسي على أبنائهم .

وأوضح مدير عام وزارة التربية والتعليم بالولاية محمد إبراهيم، بأن أي طالب في الصف الثامن سواء في التعليم الحكومي أو الخاص لديه سجلٌ في الوزارة، ولدينا احصائيات بعدد طلاب الصف الثامن لهذا العام، وقال: “إذا لاحظنا وجود أي زيادة سنوجه سؤالاً مباشراً من أي جاءت؟”. وأضاف: “اي ولي أمر يفكّر في هذا الاتجاه سيتسبب في ضياع مستقبل ابنه، وسيكون قد وقع فريسة احتيال لجهة ما”، وشدد على ضرورة عدم تجاوز أي طالب المرحلة المتوسطة بالشكل المتوفر لكل طلاب الولاية، ” وإذا حاول الخروج من هذا الخط سيضيع نفسه “.

وناشد مديرعام التعليم بالولاية، وزارة التربية الاتحادية بعدم تكرار تجربة الصف السادس بالنسبة للكتاب المدرسي، وتوفير الكتاب المدرسي للصف الأول المتوسط، حتى ولو تمت طباعته على ورق “الرونيو”. وأضاف: “هذه الطريقة ستسهم في توفير المنحى العلمي في المنهج التجريبي إلى حين التنقيح وطباعة الكتاب بصورته النهائية”. وأشار إلى دعمهم لرغبات الطلاب الأكاديمية ومنحهم مطلق الحرية في اختيار المساق الذي يريدونه “نحن في ولاية الخرطوم اشترطنا على أي طالب يريد دراسة التعليم الفني تقديمه كرغبة أولى في الاستمارة، وذلك لتوضح أن التعليم الفني لا يقل عن التعليم الأكاديمي، ولتقليل سيطرة أولياء الأمور على رغبات أبنائهم”.

وفي سياق آخر، أرجع مدير عام التعليم بولاية الخرطوم الزيادة الكبيرة في رسوم المدارس الخاصة، إلى خللٍ في القوانين والتشريعات، مشيراً إلى أن قانون التعليم السائد الآن يمنع المدرسة الخاصة من زيادة الرسوم إلاّ بعد ثلاث سنوات ، وفي حال أرادت المدرسة إقرار زيادة جديدة فعليها الجلوس والاتفاق مع أولياء الأمور، وتابع: “للأسف هناك فئة من أولياء الأمور تقف في صف المدرسة وتخذلنا بالوقوف ضد الوزارة .وأوضح مدير التعليم بأن أبواب الوزارة مفتوحة للشكاوى وعقد لجان فنية مع أصحاب المدارس الخاصة وأولياء الأمور للتوصل إلى حلول ترضي الطرفين.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى