الاخبار

⭕ مناوى.. يتسلم مهامه رسمياً حاكماً لإقليم دارفور

تسلم حاكم اقليم دارفور مني اركو مناوي مهامة حاكما لاقليم دارفور انفاذا لاستحقاقات اتفاقية جوبا لسلام السودان ، وذلك في احتفال التدشين الذي اقيم بميدان الفرقة السادسة مشاه بالفاشر ، وأعلن رئيس مجلس السيادة الفريق اول ركن عبد الفتاح البرهان لدى مخاطبته الاحتفال بهذه المناسبة الشروع في تنفيذ بند الترتيبات الامنية فورا ، وجدد المضي قدما في تنفيذ بنود اتفاقية جوبا لسلام السودان لترسيخ قيم التعايش السلمي والاجتماعي بين مكونات المجتمع وصولا الي سودان آمن ومستقر ، وأشار الي ان المحافظة على مكتسبات السلام تتطلب وقوف الجميع في خندق واحد ، وأكد البرهان الاهتمام بقضايا النازحين واللاجئين ، وبين ان حكومة الفترة الانتقالية ستعمل على دعم حاكم اقليم دارفور لتنفيذ مشروعاته وبرامجه لتحقيق غايات أهل دارفور .
من جانبه حيا حاكم اقليم دارفور مني أركو مناوى لدى مخاطبته الاحتفال جهود شركاء السلام لمشاركتهم ووقوفهم مع اتفاق السلام ، وحيا شهداء ثورة ديسمبر المجيدة والنازحين واللاجئين لإنتصارهم للحق ، وقال ان اولويات فترة حكمه للاقليم تقوم على خلق أرضية تستوعب المشاريع التنموية والخدمية التى تجذب اللاجئين والنازحين والمستثمرين ، بجانب التواصل مع المجتمع الدولى والمانحين ، واعلن مناوي عن تدشين العديد من المشروعات التنموية كاشفا تنفيذ مشروعات خدمات المياه والكهرباء بدارفور ، وتنفيذ بند الترتيبات الامنية وفقا لنصوص اتفاقية جوبا لسلام السودان ، وفتح التجارة الحدودية مع دول الجوار وترقية وتطوير التعليم بدارفور ، ودعا الي اهمية المصالحات المجتمعية وترسيخ القيم الاجتماعية بين مكونات المجتمع السوداني لتحقيق التنمية والتطور في كل المجالات مبينا أن التحديات التي تواجهه البلاد سيتم تجاوزها بفضل ارادة وعزيمة ابناء الشعب السوداني .
وطالب ممثل رئيس مجلس الوزراء ووزير التنمية الاجتماعية احمد ادم بخيت لدى مخاطبته الاحتفال أهل دارفور للوقوف مع حاكم اقليم دارفور بهدف انجاح مشروعات وبرامج اتفاقية جوبا لسلام السودان التي من شأنها تعزيز الأمن والاستقرار ، وأشار الي ان أولويات الحكومة الانتقالية تتمثل في تحسين الاقتصاد الوطني ، وتحسين صورة السودان في الخارج ، وقال إن الانتقال الديمقراطي هدف جوهري تسعى اليه حكومة الفترة الانتقالية لتحقيق انتقال سلس وسلمي للسلطة مع تعزيز الامن والاستقرار ، واشار الي ان الأمن مسؤولية الجميع والتعاون مع الاجهزة النظامية ، مناشدا الجميع بتفويت الفرصة على أعداء السلام .
من جهته أكد والي ولاية شمال دارفور نمر محمد عبدالرحمن لدى مخاطبته الاحتفال وقوف حكومات ولايات دارفور مع حاكم الاقليم بهدف إنجاح برامجه ومشروعاته الرامية الى نهضة الاقليم ، وأشاد نمر بجهود شركاء المجتمع الدولي والاقليمي الذين ساهموا وساندوا اتفاقية السلام ، واشار الي أن ما تحقق في الاتفاقية يجب انزاله على أرض الواقع .
بدوره رحب ممثل الادارة الاهلية بالبلاد الناظر ادم عبدالله جبريل بتولي مني أركو مناوى حاكما لاقليم دارفور ، وأكد إلتزام الادارة الاهلية بالوقوف الي جانب حاكم الاقليم وترسيخ قيم التعايش السلمي بين المكونات لتهيئة المناخ لكل المكونات بالانطلاق الي التطور .
فيما ترحم ممثل النازحين حسن صابر على ارواح الشهداء ، وحيا صمود النازحين وهم يزودون عن مطالبهم المشروعة معربا عن أمله في أن تكلل المساعي لإرجاعهم الي مناطقهم في القريب العاجل .
وقال ممثل اللاجئين حيدر سليمان ان مطالب اللاجئين تتمثل في توفير الأمن وتنظيم الحواكير للرجوع الي البلاد .
من جهته ناشد محمد ابراهيم حاج محمد المتحدث انابة عن أهل السودان ناشد الجميع نبذ الجهوية والعنف والإقتتال حتى تنعم البلاد بالأمن والرخاء .

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى